إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

الجمعة، 8 أبريل، 2011

حبوب التريمال

من واقع المسئولية الملقاة علينا كمسلمين وعلينا ان نقدم الفائدة والنصيحة لكل المسلمين




موضوع مهم جدا والموضوع بيحكي عن بعض الامور والتطورات اللي حصلت بغزة في الفترة الاخيرة ع الصعيد الوضع الصحي والنفسي



والحديث بتركز ع دواء اسمه " تـــرمـــال " ومنه اسماء كتيرة " ترامادول ، أمادول- تراماكس- كونترامال- ألترادول- تراموندين "


مشهور عنا بالتـرمال لدرجة انه صار مأخود منه مصطلح بستخدموه الشباب بينهم وبين بعض " مترمل " يعني ماخد ترمال


الدواء دخل ع البلد من 5 سنوات بشكل غير قانوني وكان دخال ع انه مسكن للآلام المتوسطة والشديدة وقليل من الصيادلة الي كانو بعرفوا حقيقية الترمال


دواء
الترمال هو في الحقيقة مخدر من المخدرات يعني


ونزل السنة هادى عالميا ع قوائم وجداول الادوية المخدرة اللي لازم لما تنصرف يتم صرفها تحت تحكم وسيطرة وتتبع لقوانين صرف الادوية النفسية والمخدرة واي حد مابلتزم بالقوانين بتعرض للمسائلة القانونية


اللى صار خلال الخمس سنوات الماضية انه هالدوا كان يصرف للناس بدون رقابة وبشكل عشوائي كأنه اكامول لدرجة انه انباع بالسوبرماركت


الدوا تأثيره بالاضافة لتسكين الألم الا انه بشعر الشخص بالراحة والسعادة وحالة من الانبساط


ومجرد انتهاء المفعول اللي هو حسب الجرعة واطول مفعول 12 ساعة


بيرجع الشخص لوضعه السيء واسوء من قبل كمان


وجع راس وألم وحاجة ماسة لمزيد من
الترمال وعلي هالحال لحد الادمان عليه بعد فترة بصير الشخص تعود وبعد التعود ببطل الترامال يعطي مفعول وبصير الشخص بده جرعة اكبر واكبر لدرجة انه زميل قال انه اجاه واحد ع الصيدلية وقدامه بلع شريط كامل منه ولا صارله شي وكمان مااعطاه التأثير اللي حصل عليه اول مرة


بعد هيك بصير الشخص يلجأ لمواد تانية غير
الترمال ومش حيكون امامه الا المخدرات القوية زي الكوكايين وغيره


وبعدها حيكون قضي علي نفسه وعلي مستقبله وحياته بدون مايشعر ولا يحسن من اجل شو


البداية كانت وجع راس زعل من امتحان صعب ، علامة سيئة، مشكلة مع والدي مع اخوية مع امي


هل كل هالمواقف اللي بتحصل مع كل العالم والناس مستاهلة مني انه اضيع حياتي واقضي ع مستقبلي؟!


من اجل ساعات اشعر فيها براحة وسعادة مزيفة مالها قيمة مجرد انتهاء مفعول الدوا بنتهي كل شي معه وبنرجع لنفس الدوامة واسوء!


شو اكتر المشاكل اللي ممكن تواجه الشباب ؟


اما حب بنت ومش قادر يتزوجها ، او راحت اتزوجت غيره وتركته او اتخانق مع والده لانه والده مش راضي عن وضعه او خريج ومش لاقي شغل او شاطر في دراسته ومتفوق ومرة حصل ع علامة سيئة او رسب في مادة وصار عنده احباط


هيك مواقف بتحصل وبشعر الواحد بالاحباط والزعل والنكد وانه الدنيا مقفلة بوجهه


لكن بهالموقف وبهيك حالة امامنا طريقين


اما الصبر والدعاء واللجوء لله عز وجل والتوكل عليه وهو الطريق الصحيح


او اللجوء لاصحاب السوء اللي حتكون عنده السعادة المزيفة حبة
الترمال ولا الكوكايين او اي نوع من انواع المخدرات اللي بيعطيها صديق السوء لصاحبه حتي يطلع من الجو اللي هو فيه وبينجح لكن شو النتيجة في الاخر راح تعرفوها من خلال هالقصة



شاب خريج رياضيات متفوق ومبدع ، اتخرج ومالقي شغل ، قدم للبطالة وطلع اسمه لكن كعامل نظافة مش مدرس وكان مديره بالعمل شخص امي لا بعرف قراءة ولا كتابة وهادة احبط الشاب اكتر وفي لحظة احباط شديد اجي المدير واعطي هالشاب " حبة هالدواء " اخدها الشاب وانبسط عليها ارتاح وشعر نفسه في عالم اخر من الخيال والراحة والسعادة ، بعد فترة احتاج الشاب هالحبة رجع لمديره في العمل وطلبها اعطاه كمان حبة وهكذا


بعد فترة اجي الشاب للمدير قله انا باخد ادوية مسكنات كتير ولا شي منها بعمل معي زي تأثير الحبوب اللي بتعطيني اياه " شو هادة ياراجل " قله المدير بكل بساطة مبروك سلامة تسلمك انت صرت مدمن "


وطبعا مافي مجال للتراجع الشاب حاله ووضعه من اسوء لاسوء نفسيا ومابرتاح الا مع المخدرات وطبعا راحة مزيفة


وصل الان لاعلي مراحل الادمان وهي حالة بسموها " جنون العظمة " وبتنحكي للاشخاص اللي بتمنوا يوصلو لشيء ومابكونوا قادرين للوصول له


هادة الشب موجود في الصحة النفسيه بتعالح زاره دكتورنا في الجامعة بقول انه كان معهم آلة حاسبة وبسألو اسئلة رياضيات ارقام مضروبة في بعض كان يعطي الجواب قبل الآلة الحاسبة قال انه بدأ معه من 2*2 لحد ضرب اربع ارقام في اربع ارقام وكان بيعطي اجابات صحيحة واسرع من الآلة الحاسبة لكن شو الفايدة


مجرد انتهاء موعد الجرعة اللي ماخدها زي كهربا وبتفصل عن مخه


ببدأ الهبل والجنون والصراخ وبده الجرعة التانية


عايش حياته مريض ، لو كان صبر كان حاليا اشتغل وتزوج وصار عنده اطفال


لكن لحظة احباط ويأس وعدم ايمان بالله هدمت كل حياته


هادى نتيجة الانجرار ورا الاحزان والهموم والذنوب ، واهمال الاخرة اهمال اللجوء لله في كل المصائب والمشاكل ، عدم الصبر ع الابتلاء ، اعطاء الشيطان الفرصة للسيطرة علينا مشان شو مشكلة بسيطة كان ممكن تنحل وربنا يفرجها

لو كان صبر وحمد ربنا كان الله عوضه افضل منها وتزوج وصار عنده اطفال وعاش حياة ع الاقل مستقرة رغم متاعب الدنيا اللي مابتخلص وكذلك الخريج وغيرهم من اصحاب المشاكل
خلاصة الكلام


دواء
الترمال دوا خطير والحمد لله الان تم سحبه من كل الصيدليات في غزة ولكن للاسف بتصير حالات تهريب ان شاء الله يتم السيطرة عليها ولكن مخلفات الترمال شباب غير قادر ع الحياة بدونه


ان شاء الله بصبروا وبدل من اللجوء للشي اسوء من ترمال يذهبوا لاطباء ممكن يساعدوهم للتخلص من ادمانهم عليه


وبالصبر واللجوء لله قبل كلشي بتنحل كل المشاكل ان شاء الله


ياجماعة ما تستهروا بالموضوع لانه خطير


وبتمنى تكونو اقتنعتو بانو
الترمال نوع من المخدرات


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق